المرأة

خبراء ينصحون الأمهات باستخدام شباشب مستوردة أثناء المذاكرة لأطفالهن

كشفت دراسة أجرتها هيئة الأمومة والطفولة على مجموعة من الأطفال عن حتمية استخدام الشبشب أثناء المذاكرة من قِبل الأمهات وأنه كلما غلى ثمن الشبشب ارتفع تأثير مفعوله على الطفل.

وقال الخبير روبرت بوما أن الشباشب التي تصنع محلياً أثبتت عدم جدواها أثناء الضرب بها، فعادة ما تطيح من يد الأم مما يجعلها تُرسل ابنها ليجلب أداة تعذيبه بيديه مما يعطيه الفرصة أحياناً للهرب بعيداً أو الإستغاثة بوالده، وربما ينقطع الشبشب المصنوع محلياً وتضطر الأم لزيادة المصاريف الدراسية ووضع ميزانية لشراء الشباشب بشكل دوري، لذلك ننصح الامهات بشراء الماركات جيدة الصنع تجنباً لهذه المشاكل. 

وقالت مدام سعاد  أنها شعرت بفارق كبير في جودة المنتجات المستوردة غالية الثمن فمسكة الشبشب المستورد يفرق كثيراً عن مسكة رفيقه المصنوع محلياً وقذفته لها دوران يُشعرك بالسعادة ،حين يحط على وجه الولد أو جسده بإحكام فينتبه لما  يفعل,هذا وقد وفر عليا شراء الشبشب المستورد الكثير من الوقت وأصبحت أختصر ساعات المذاكرة الطويلة واستغل الأولاد في أعمال المنزل الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق