مجتمع

مسئول حكومي الحرائق في لبنان بمناسبة دخول الشتاء لتدفئة المواطن

صرح مسئول حكومي أمس أن الحرائق في لبنان لم تكن إلا خطة حكومية في منتهى الذكاء لتدفئة الشعب في أيام الشتاء القادمة، والتخفيف من الأعباء المادية على المواطنين اللبنانين من شراء الملابس الشتوية غالية الثمن ودفع فواتير الكهرباء الغالية بسبب  التدفئة المركزية.

وأضاف المتحدث الرسمي بإسم الحكومة ناجي ولعها أن الخطة التي وضعتها الحكومة بعون الله سوف تحقق أهدافها برغم المغرضين والحاقدين، وسوف يحصل المواطن اللبناني على التدفئة بإرادته أو بغير إرادته لأن التدفئة بالحرائق المستمرة ثبت علميًا أنها أصح من دفئ الدفايات الصناعية ولا تسبب السرطان ولا أمراض البرد والإنفلونزا وغيرها من الأمراض الخطيرة التي تسببها الدفايات الصناعية.

وأعرب ناجي ولعها عن أمله في تفهم الشعب اللبناني هذا الإجراء الحكومي لأن هناك إجرائات حكومية قوية قادمة لابد أن يتحملها حتى نتخطى بالشعب فترة الشتاء القادمة بخير حال ومن تلك الإجرائات حرائق أخري ستولعها الحكومة في كل حارة وزقاق حتى تسير التدفئة مركزية وهناك قرار حكومي بإغلاق مراكز المطافئ  وقطع المياه في عدة أماكن حتى لا يتهور أحدهم ويطفئ الحرائق مما يتسبب في برد قارص نحن في غنى عنه.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق